تلقى اللواء خالد شلبي مدير أمن الفيوم، إخطارا بهجوم مسلح على سيارة شرطة بالطريق الدائري عند مدخل مدينة إطسا،

واستشهاد «عصام صبري متولي»، مجند، وإصابة 3 آخرين هم

«محمود جمال، وإبراهيم عبدالفتاح، وشريف الجريحي».

  تبين من التحريات التي أشرف عليها العميد حسام فوزى مدير المباحث أن مسلحين ملثمين يستقلان دراجه بخارية بدون لوحات معدنية هاجما سيارة شرطة كانت قادمة من معسكر قوات الأمن بالعزب أثناء مرورها بالطريق الدائرى عند مدخل مدينة إطسا، وأطلقوا عليها وابلًا من الأعيرة النارية من أسلحة آليه، ما أسفر عن استشهاد مجند وإصابة 3 آخرين.

  تم نقل المتوفي إلى مشرحة مستشفى الفيوم العام والمصابين إلى مستشفى الشرطة بالعجوزة، وتم تشكيل فريق من إدارة البحث الجنائي بالاشتراك مع فرعي الأمن الوطنى والعام لتتبع الجناة والقبض عليهم.

من جانبها، أعلنت وزارة الداخلية في بيان صحفي، مساء الخميس، أنه أثناء سير ثلاث سيارات شرطة تابعة لمديرية أمن الفيوم بالطريق الدائرى «القاهرة- الفيوم»، بدائرة قسم شرطة ثان الفيوم، يستقلها جنود لتغيير الخدمات الأمنية، قام مجهولون بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة بشكل عشوائى من داخل الزراعات المتاخمة للطريق على السيارة الأخيرة، مما أسفر عن إستشهاد المجند عصام صابر متولى، وإصابة ثلاثة آخرين.

Share on Myspace